هل تسائلت يوما عن أشياء تحصل معك بشكل يومي على سبيل المثال تفكيرك في شخص ما وبعد دقائق قليلة تستقبل اتصالا من ذلك الشخص أو عندما تتمنى شيئا ما و تعيش فيه و يصبح حقيقي وواقعي و بالبحث عن الأسباب الخفية وراء كل هذا تبين أن ما يسمى ” ب قانون الجذب ” هو السبب الرئيسي وراء كل تلك الأحداث وكل هذه الجزيئات قد تباذر إلى الأذهان تساؤلات حول ما هو الجذب و هل فعلا هناك جذب أم أنها مجرد صدف…؟

للإجابة عن هذه التساؤلات يمكننا القول بأن قانون الجذب يعتبر سر من الأسرار الحياتية التي قظ لا يعلم عنها المرء سوى الشيئ القليل وبذلك يمكننا القول بأن هذا القانون يعمل كمغناطيس بين الإنسان و خواطره و مل ما قد يتراود في إلى ذهنه و يجذب كل ما يريده نحوه ؛ وبذلك فمن السهل على الإنسان أن يطلق العنان لعواطفه و أفكاره إلا أنه و بالتأكيد فمن السهل في هذه الحالة أن يولد الفرد أفكار و يقوم بسلوكات خاطئة تعود بالسوء عليه و على جميع أفراد المجتمع
ببساطة يمكن القول بأن قانون الجذب هو قدرة الفرد على جذب كل ما يفكر فيه و يريده.

العمل الأساسي لقانون الجذب:

الجذب و هو كما سبق الذكر تطبيق كل مايحتفظ به العقل الباطن للمرء ؛وبذلك فجميع الأفكار قابلة للتطبيق على أرض الواقع .فإذا جعل الإنسان تركيزه ينصب حول الأمور السلبية في حياته فهو بذلك يجذب السلبيات إلى حياته و العكس صحيح .إذن فالعقل يملك قوة مترجم لمجموع الأفكار و المشاعر التي يعيشها الإنسان وبذلك تصبح واقعا معاشا.

خطوات قانون الجذب:

1-تردد كلمات إيجابية بشكل يومي
2-قم بكتابة أهذافك وضعها أمام عينيك
3-مغرفة ذاتك بشكل جيد و استخذام قدراتك التي تمكنك من تغيير حياتك
4-لا تردد كلمات مثل أتمنى لو …لأنها قد تشكل عائقا أمام تحقيقك لأهذافك
5-قراءة قصص نجاح لأشخاص نجحوا في تطبيق قانون الجذب لأن ذلك يمنحك الطاقة الإيجابية.


0 تعليق

اترك تعليقاً

عنصر نائب للصورة الرمزية (Avatar)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.